انتشار واسع لقوات الأمن لمنع توسع الاحتجاجات الشعبية في عدن

اليمدا بوست-عدن

كثفت قوات الأمن من انتشارها لوضع حد للتوسع المستمر للمظاهرات الاحتجاجية الشعبية المطالبة بتحسين الوضع الاقتصادي المتدهور، والذي أصاب كل مرافق الخدمات الأساسية.

وقال سكان محليون إن اطقم عسكرية ــ على متنها العشرات من الجنود ــ انتشرت في شوارع كريتر، والمعلا، والممدارة، ودار سعد، والمنصورة، والقلوعة، وغيرها من المناطق، للحد من توسع رقعة الاحتجاجات.

وارتفعت حدة الغضب الشعبي في مدينة عدن لليوم الثاني تواليا، حيث نظم المئات من المواطنين تظاهرات متفرقة في المدينة، منددة بالوضع المعيشي المأساوي والكارثي حسب تعبيرهم.

ووصلت مسيرة المحتجين الى السيطرة على قصر المعاشيق، في الوقت الذي اندلعت فيه اشتباكات مسلحة بين المتظاهرين وقوات الأمن في منطقة كريتر والشيخ عثمان، اسفرت عن وقوع إصابات من المحتجين.

وقطع المتظاهرون في وقت سابق من اليوم، الشوارع الرئيسية وأحرقوا الإطارات التالفة قبل أن تفرقهم قوة أمنية، متسببين في اختناقات شديدة في حركة سير المركبات.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.