امرأتان من عدن يشكوان اخراجهما من منزليهما

اليمدا بوست-عدن

اشتكت المواطنة إيمان يوسف عبده حيدره من أهالي المعلا حي الشيخ اسحاق من قيام أحد الأشخاص بالاستيلاء على منزلها الواقع.

وقالت إيمان في بلاغ صحفي ان أحد الأشخاص استئجار منزلها في شهر ابريل العام الماضي على اعتبار انه سيكون مستأجر لكنه رفض لاحقا الخروج من المنزل بحجة التملك.

وأوضحت أنها تقدمت بشكوى متعددة تثبت ملكيتها للمنزل لكن دون أي استجابة من قبل السلطات الأمنية.

وناشدت إيمان محافظ عدن والجهات المعنية، ومدير الأمن التدخل لإنصافها وإعادة منزلها لها.

واشتكت امرأة أخرى تدعى سميرة مهيوب قاسم من أهالي حي الممدارة بلوك 1 منزل رقم 136 قيام قوة أمنية باقتحام منزلها.

وقالت سميرة ان قوة من شرطة الممدارة اقتحمت منزلها للبحث عن ابنها المطلوب كشاهد في قضية جنائية.

وذكرت ان ابنها أصيل صادق علي، احتجز في شرطة الممدارة على خلفية مقتل شخص أخر حيث ظل في السجن وخرج لاحقا بضمانة.

وأشارت إلى ان الشرطة طلبت عودته إلى السجن إلا انها أوضحت للشرطة ان ابنها مريض وطلبت مهلة لتسليمه حتى يتعافى.

وتابعت ان قوة أمنية داهمت المنزل لاحقا وأغلقت باب البيت مشيرة إلى أنها تسكن حاليا عند أناس أقارب لها ولا تستطيع العودة للمنزل، مناشدة الجهات الأمنية والمحافظ بالتدخل لإعادة منزلها.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.