منصور صالح.. الحوار يجب ان يكون شمالي جنوبي

قال نائب رئيس الدائرة الإعلامية في المجلس الانتقالي الجنوبي، منصور صالح، تمسك المجلس بالحوار كقيمة واعتباره الوسيلة المثلى لحل القضايا والمشكلات المعقدة، نافيا توجيه أي دعوة للحوار مع المليشيات الحوثية “.

واشار صالح في حوار نقلته وكالة “سبوتنيك”، امس الأربعاء، إن حديث رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي ، القائد عيدروس الزبيدي، لصحيفة “الغارديان” البريطانية كان واضحا وهو يعني أن سيطرة وتفرد أي طرف في حكم الشمال ووقف الحرب ستفرض بالنهاية حوارا لهذا الطرف كممثل للشمال مع المجلس الانتقالي الجنوبي، باعتباره الممثل لشعب الجنوب.

واستدرك منصور صالح إلى أنه “إذا كانت جماعة الحوثي هي القوة المسيطرة على الشمال، فإن الحوار سيكون معها، شريطة أن يكون ذلك برعاية دولية ضامنة لتنفيذ مخرجات هذا الحوار”.

وأوضح أن “قيادة الانتقالي لم ولن تطالب حزبا أو قوة يمنية شمالية بعينها للحوار ولم تحدد اسما معينا، بل تؤكد دوما أن الحوار الذي يعنيه الجنوبيون هو حوار الشمال والجنوب، وسيتبنى فيه المجلس مطالب شعب الجنوب وتطلعاته ورفض أي مساومة تنتقص من هذه التطلعات”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.