أزمة وقود وانقطاع الكهرباء وارتفاع أجرة المواصلات في عدن

اليمدا بوست-عدن

تسببت أزمة المشتقات النفطية التي تشهدها محافظة عدن، بارتفاع اجرة المواصلات الداخلية والخارجية نتيجة ما تسبب بمعاناة أخرى للمواطن.

وارتفعت أجرة النقل بين الشيخ عثمان وكريتر عدن من 200ريال إلى 300ريال، وارجع سائقي الحافلات ذلك إلى انعدام وارتفاع أسعار الوقود.

وتشهد عدن منذ أيام أزمة وقود خانقة، وانعدام لمادتي البترول والديزل في مختلف المحطات الحكومية، حيث ارتفع سعر الدبة البترول 20لتر من 6600ريال إلى 9800ريال، فيما تجاوز سعر الديزل 12000 ريال، وسط انباء عن زيادة رسمية مرتقبة في اسعار البنزين خلال اليومين القادمين.

وضاعفت أزمة وقود محطات الكهرباء من ساعات انقطاع التيار الكهربائي خلال الأيام الماضية وحتى اليوم، لم تتحسن الكهرباء رغم تفريغ شحنة وقود بالأمس في ميناء الزيت بعدن.

وتأتي  الأزمات وارتفاع الوقود وسط صمت مطبق من قبل قيادة شركة النفط عدن المسؤول الأول عن التموين المحلي للوقود، وتراخي حكومي تجاه مختلف الأزمات التي تشهدها عدن والمحافظات المجاورة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.