الامارات تحرك ورقة “المؤتمر” في شبوة

شبوة:

صعدت قيادات في المؤتمر الشعبي – جناح الامارات- الاربعاء، ضد سلطة الاصلاح في شبوة.

يتزامن ذلك  مع  فشل الانتقالي في احدث انقلاب لصالح ابوظبي.

واصدر فرع المؤتمر في المحافظة بيان جديد اتهم فيه المحافظ الحالي، محمد صالح بن عديو، بإقصاء واستهداف كوادره في خطوة وصفها  بالمخالفة لمبادئ ومضامين التوافق، و القانون وشغل الوظيفة العامة.

واتهم البيان المحافظ بالسعي  للاستحواذ على المناصب التنفيذية  والادارية بالمحافظة لصالح تيار سياسي في اشارة إلى “الاخوان”.

واعلن البيان رفض المؤتمر سياسة اقصاء كوادره ، متوعدا بالدفاع عنهم  وسيتخذ كافة الاجراءات القانونية  ابرزها الاعتصام والتظاهر.

ومنذ سيطرة الاصلاح على المحافظة قبل عام، ظلت الوظيفة العامة هدفه الرئيسي اذ اعلن المحافظ والقيادي في الحزب بن عديو في وقت سابق 500 وظيفة في قطاع التعليم، كما ظل محل اتهامات للانتقالي باستهداف كوادره ايضا لدوافع سياسية.

وتأتي التحركات الجديدة للمؤتمر ، رغم صمته الفترة الماضية، في وقت بدأت الامارات تحريكه عقب الظهور الاخير لأحمد علي صالح ونجل عارف الزوكا وهو ما يشير إلى أن الامارات التي  عملت مؤخرا على تفكيك منظومة الانتقالي في المحافظة باعتقال قادة فصائله المعروفة بـ”النخبة” بدأت تراهن على المؤتمر- الجناح الموالي لها.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.